¨•.•`¤¦¤( ? منتدى رنيم الشبابي )¤¦¤`•.•`¨



لمقترحاتكم وتعليقاتكم
¨•.•`¤¦¤( ? مقترحات و آراء الزوار ? )¤¦¤`•.•`¨




لا تستطيع نسخ المعلومات ما لم يكن لديك حساب في منتدى رنيم الشبابي

¨•.•`¤¦¤( ? منتدى رنيم الشبابي )¤¦¤`•.•`¨


    هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    شاطر
    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-23, 9:40 am





    اخوتي فى
    الله …



    (( هيا بنا نؤمن ساعة ))



    جدد ايمانك اولا



    :إن
    الإيمان قول وعمل ، الإيمـان قول باللسان وتصديق بالجنان وعمل بالجوارح
    والأركان ، والإيمان يزيد وينقص ، يزيد بالطاعات وينقص بالعصيان والزلات
    قال جل وعلا :


    هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ
    السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَعَ
    إِيمَانِهِمْ


    [ الفتح : 4 ].




    ((
    ما من القلوب إلا وله سحابة كسحابة القمر مضىء إذ علته سحابة فأظلم فإذا
    تجلت عنه أضاء ))




    فإذا تراكمت سحب
    المعاصى على القلب حجبت السحب نور الإيمان فى القلب


    كما تحجب
    السحابة الكثيفة نور القمر عن الأرض ، فإذا انقسعت السحب


    ظهر نور
    القمر لأهل الأرض مرة أخرى كذلك إذا انقشعت سحب المعاصى


    والذنوب عن
    القلب ظهر نور الإيمان فى القلوب ، فلا بد من تعهد القلب ،


    ولابد
    من تجديد الإيمـان فى القلب وزيادته من آن لآخـر وذلك بتعويض القلب


    بمواد
    تقوية الإيمان بالله جل وعلا ، ومن هذه المواد المقوية للإيمـان


    قراءه القران

    ، وذكر الرحمن

    ، والصـلاة على النبى
    عليه الصلاة والسلام ،


    والاستغفار ،

    وزيارة القبـور

    ، وزيارة المرضى

    والمحافظـة على الصلوات
    فى جماعة بالمساجد


    ، والإنفاق على الفقراء
    والمساكين ،


    والإحسان إلى الأرامل
    واليتامى والمحرومين .




    هذه بعض الأعمال التى
    تقوى وتجدد الإيمـان فى القلب فإن القلب هو الملك



    والأعضاء والجـوارح هم جنوده ورعاياه ، فإن طاب الملك ، طابت الجنود
    والرعايا ، وإن خبث الملك خبثت الجنود والرعايا .

    استحضر قلبك اولا



    ((
    …الا وإن فى الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله
    ألا وهى القلب ))



    فلابد من تعهد حال
    الإيمـان فى القلب
    .. ولابد من تجديد الإيمان
    فى القلب .




    قال تعالى :

    أَلَمْ يَأْنِ
    لِلَّذِينَ ءَامَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا
    نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلاَ يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ
    قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ
    مِنْهُمْ فَاسِقُونَ


    [ الحديد :
    16 ].

    اما
    ان الاوان


    أن تخضع القلوب
    لعظمة الله تبارك وتعالى


    ، وأن تزعن لآمره ، وأن تجتنب نهيه ، وأن
    تقف عند حدوده تبارك وتعالى .


    إن قلة الخوف من الله جل وعلا ثمرةٌ
    مرةٌ لقسوة القلب وظلمته ووحشته ،


    فمنا الآن من يستمع لكلام
    الرحمن يتلى ولا تدمع عينيه ،


    ولا يتحرك قلبه ،

    ولا تلين
    جوارحه



    ولايقشعر جلده

    !!! ذلك أن القلوب قست ،


    لأن
    القلوب فى وحشة وأن القلوب فى ظلمه ،


    فقلة الخوف من الله وإن
    الخوف من الرحمن ثمرة حلوة للإيمان ، فعلى قدر إيمـانك بالله ، وعلى قدر
    حبك لله ، وعلى قدر علمك بالله ، وعلى قدر معرفتك بالله جل وعلا يكون


    حياؤك ،

    وخوفك ،

    ومراقبتك

    له سبحانه




    إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ
    عَزِيزٌ غَفُورٌ


    [ فاطر : 28 ]

    فعلى قدر علمك
    ومعرفتك بالله يكون خـوفك من الله . فيا من تتجرأ على المعصية ، يا من ترخى
    الستور ، وتغلق الأبواب وتبارز الله جل وعلا بالمعصية ، وأنت تظن يا مسكين
    أنه لا يسمعك ولا يراك أحد


    ، فاعلم وكن على يقين أنك لا تعرف الله
    جل وعلا ، وعلى قدر علمك بالله يكون حياؤك منه كما قال أعرف الناس بالله
    رسولنا محمد



    (( … أما والله ، إنى
    لأخشاكم لله ، وأتقاكم له … ))






    فالذى يعرف الله
    إن زلت قدمه فى المعصية

    وارتكب
    كبـيرة من الكبائر فى حـالة ضعف بشرى منه


    تجده سرعان ما يجدد
    التوبة والأوبة والندم وهو الذى سرعان ما يطرح قلبه بين يدى الله بذل
    وانكسار وهو يعترف بفقره وعجزه وضعفه


    .

    وكان النـبى يصلى ولصدره أزيز كأزيز المرجل من البكاء ،


    وهو
    الذى غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر .




    والله لو
    وقفت على خوف النـبى


    وهو أعـرف الناس بالله ، وأتقى الناس له ،
    وأخشى الناس منه ، لرأيت العجب العجاب .



    وهذا فاروق الأمة
    الأواب عمر بن الخطاب


    الذى أجرى الله الحق
    على لسانه لمـا نام على فراش الموت دخل عليه شاب فقال :


    أبشر يا
    أمير المؤمنـين ببشرى الله لك وصحبة رسول الله


    وقدمٍ فى الإسـلام
    ما قد علمت ، ثم وليت فعدلت ،


    ثم شـهادة


    فقال عمر :

    وددت أن ذلك كفافٌ لا علىّ ولا لى .


    فهيا بنا نؤمن ساعه

    كل يوم ذكر نحيا به ومعه



    وستكون البدايه



    بتجديد العهد مع الملك
    سبحااااااااااانه


    ونتسائل اين القلب الان
    ؟؟؟
    الى اين وصلت به الدنيا
    ؟؟؟



    فابحث عن قلبك
    لتكون
    البدايه صحيحه




    بقلب جديد ليوم جديد









    عدل سابقا من قبل وردة السلام في 2010-03-23, 9:49 am عدل 1 مرات





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-23, 9:42 am

    "اجلس بنا نؤمن ساعة"


    قالها الصحابي الجليل معاذ
    بن جبل رضي الله عنه لأصحابه ..

    وهو حديث عن التربية
    الإيمانية .. وكم نحن بحاجة إليها ...



    فالإنسان يحتاج إلى
    أن يربي نفسه في ميدان التعلم وطلب العلم وتحصيله .. ويحتاج إلى أن يربي
    نفسه في ميدان الخلق والسلوك .. والتعامل مع الناس .. ويحتاج إلى أن يربي
    نفسه في ميدان العمل والبذل والعطاء في ميادين كثيرة .. وهكذا .....

    انه الإيمان .....


    * الإيمان هو
    أفضل الأعمال ..


    * الإيمان
    مناط النجاة يوم القيامة .. وتفاوت الناس يوم القيامة على أساس الإيمان ..


    * الإيمان يزيد
    وينقص .. والشرع يدعونا إلى تجديد الإيمان وتعاهده ..


    * الإيمان هو
    الزاد في مواجهة الشهوات ..


    * الإيمان هو
    المعين على التوبة ..


    * الإيمان
    هو المعين على الثبات عند الابتلاء ..


    * الإيمان
    هو زاد الداعية ..


    قالوا :

    من وجد نفسه مشدودة إلى
    كلام الحكمة .. والموعظة .. والتذكير .. يتأملها ويتدبرها ويحاول أن ينفعل
    بها .. فذلك علامة الخيرية لدى هذا الإنسان ...



    وإنني أجد في هذا
    المنتدى الطيب المبارك كثير ممن يتصفون بهذه الصفة ولله الحمد ..


    يحرصون
    على متابعة الكلمة الطيبة .. ويتلهفون الى الموعظة الحسنة ..


    فبارك الله بكم جميعاً ..


    فهذا الموضوع منكم ولكم
    ...


    فلنشمر حتى نري الله جل
    جلاله منا ما يرضيه عنا ..


    هي دعوة للتأمل
    .. فلنحاول ان نرقى بانفسنا .. ونترك الدنيا قليلاً ... ولو لساعه



    فهيا بنا نؤمن ساعة ...





































    avatar
    د.ابراهيم الدابوقي
    المدير العام
    المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 4508
    نقاط : 14768
    العمر : 43
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف د.ابراهيم الدابوقي في 2010-03-23, 5:00 pm

    الله يكرمك ويجزيكي الجنة
    موضوع يستحق التميز
    كل الاحترام
    ينقل لمنتدى المواضيع المميزة






































    عجبتُُ لمن يبكي على موت غيره دموعاً
    ولا يبكي على موت قلبه دماً

    وأعجبُ من ذا ان رأى عيب غيرِهِ عظيماً
    وفي عينهِ عن عيبهِ عمى







    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12387
    العمر : 30
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2010-03-23, 6:43 pm

    جزاكي ربي عني خير الجزاء على تواصلك الدائم وعلى كلماتك الطيبة

    جعلنا الله واياكي ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه

    بوركتي اختي
    وبارك الله فيك وفتح عليكي وشرح صدركي وانار قلبكي ..

    ودمت في ود الرحمن


    وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين








































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-23, 10:24 pm

    المدير العام كتب:الله يكرمك ويجزيكي الجنة
    موضوع يستحق التميز
    كل الاحترام
    ينقل لمنتدى المواضيع المميزة


    جزاك الله خيرا دكتور .. عساكم بخير

    مشكووووووووور جدا على مرورك الطيب العطر





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-23, 10:28 pm

    نور الهدى كتب:جزاكي ربي عني خير الجزاء على تواصلك الدائم وعلى كلماتك الطيبة

    جعلنا الله واياكي ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه

    بوركتي اختي
    وبارك الله فيك وفتح عليكي وشرح صدركي وانار قلبكي ..

    ودمت في ود الرحمن


    وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين





    اللهم امييييييييييييييين يارب العالمين

    ربنا يكرمك ويبارك فيكي

    وليعلم الله اني احبك جدا فيه

    مشكوووووووووره لمرورك الطيب مثلك





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-23, 10:38 pm

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم

    السلام
    عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،



    باذن
    الله ستكون الانطلاقه اولا بتنظيف الثوب قبل تزيينه وتعطيره

    وتنظيف
    الثوب اي "القلب " بيكون بالاستغفار




    الاستغفار


    فضل الأستغفار

    قال
    الله تعالى

    "والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا
    الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا
    وهم يعلمون"


    آية 135 آل عمران.

    عن أسماء بن الحكم الفزاري قال سمعت عليا يقول إني كنت رجلا إذا سمعت من
    رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثا نفعني الله منه بما شاء أن ينفعني به
    وإذا حدثني رجل من أصحابه استحلفته فإذا حلف لي صدقته وإنه حدثني أبو بكر
    وصدق أبو بكر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

    "ما من رجل يذنب ذنبا ثم
    يقوم فيتطهر ثم يصلي ثم يستغفر الله إلا غفر الله له


    ثم قرأ هذه الآية

    (والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم
    ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما
    فعلوا وهم يعلمون).


    أخرجه أحمد
    والأربعة وصححه ابن حبان.



    وقال تعالى:

    "للذين اتقوا عند
    ربهم جنات تجرى من تحتها الأنهار خالدين فيها وأزواج مطهرة ورضوان من الله
    والله بصير بالعباد، الذين يقولون ربنا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وقنا عذاب
    النار، الصابرين والصادقين والقانتين والمنفقين والمستغفرين بالأسحار"


    آية 15-17 آل عمران.



    عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله
    عليه وسلم قال:

    " ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء
    الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول من يدعوني فأستجيب له ومن يسألني
    فأعطيه ومن يستغفرني فأغفر له"


    رواه
    مسلم.

    وروى النسائي وأبو داود وابن ماجة والبيهقى عن عبدالله بن
    عباس رضي الله عنهما قال:

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    "من لزم الاستغفار جعل
    الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب"


    قال تعالى:

    "فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء
    عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا"


    آية 11 نوح.

    وقال تعالى

    "وسارعوا إلى مغفرة من
    ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين"


    آية 133 آل عمران.


    وقال تعالى

    (وما كان الله ليعذبهم
    وأنت فيهم وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون)


    ،
    آية 33 الأنفال.


    وهذه الآية مؤذنة بالأمان من العذاب كما صرح
    بذلك الفخرالرازى.

    وكان على كرم الله وجهه يقول: العجب ممن يهلك
    ومعه النجاة، قيل وما هي:

    قال:

    الاستغفار.


    قاله فى فيض القدير.



    وورد في فضل الاستغفار
    آيات وأحاديث كثيرة:


    ففي حديث
    أبى سعيد الخدرى رضي الله عنه أن رسول الله قال:

    "إن الشيطان قال:

    وعزتك يا رب لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم, فقال الرب
    تبارك وتعالى:

    وعزتي وجلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني"،


    أخرجه أحمد وأبو يعلى والحاكم وقال صحيح الأسناد.

    وعن أنس بن مالك
    رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: قال الله
    تعالى:

    "يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان
    فيك ولا أبالى، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت
    لك ولا أبالى, يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا
    تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة"


    رواه الترمذي.


    وروى البغدادى عن أنس قال كنا مع رسول الله
    النبي صلى الله عليه وسلم في مسير فقال:

    "استغفروا فاستغفرنا
    فقال أتموها سبعين مرة قال فأتممناها سبعين مرة فقال رسول الله النبي صلى
    الله عليه وسلم ما من عبد ولا امة استغفر في كل يوم سبعين مرة الا غفر الله
    له سبعمائة ذنب وقد خاب عبد أو امة عمل في اليوم والليلة أكثر من سبعمائة
    ذنب".



    وأخرج أحمد من طريق
    أخشن السدوسى قال: دخلت على أنس فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    يقول:

    "والذي
    نفسي بيده أو قال والذي نفس محمد بيده لو أخطأتم حتى تملأ خطاياكم ما بين
    السماء والأرض ثم استغفرتم الله عز وجل لغفر لكم والذي نفس محمد بيده أو
    والذي نفسي بيده لو لم تخطئوا لجاء الله عز وجل بقوم يخطئون ثم يستغفرون
    الله فيغفر لهم".



    استغفار رسول الله صلى
    الله عليه وسلم



    قال
    البخاري: حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب عن الزهري قال: أخبرني أبو سلمة بن
    عبدالرحمن قال:

    قال أبو هريرة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    يقول:

    "والله
    إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة".


    وفى حديث أنس

    "أنى لأستغفر الله في اليوم سبعين مرة"

    ،
    رواه ابن حبان وابن ماجة.




    وعن ابن عمر رضي الله تعالى
    عنهما، قال

    "كنا لنعد لرسول الله صلى الله عليه وسلم في المجلس الواحد مئة مرة: رب
    اغفر لي، وتب على، إنك أنت التواب الرحيم"


    رواه أبو داود وابن ماجة والترمذي وقال حديث حسن صحيح.



    الحض على الاستغفار
    والاكثار منه



    واخرج النسائى
    وابن ماجة عن عبدالله بن بسر قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول:


    "طوبى لمن وجد في صحيفته
    استغفارا كثيرا"


    قال الهيثمى
    إسناده صحيح ورجاله ثقات، وقال الأمام النووي: جيد الإسناد.

    وجاء في
    هذا المعنى حديث الزبير بن العوام أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

    "من أحب أن تسره صحيفته
    فليكثر فيها من الاستغفار"


    رواه
    الطبراني في الأوسط ورجاله ثقات.


    وعن حديث عائشة رضي الله عنها
    عن النبي صل الله عليه وسلم كان يقول:

    "اللهم اجعلني من الذين إذا
    أحسنوا استبشروا، وإذا أساءوا استغفروا"،


    أخرجه أحمد وابن ماجة وابى يعلى.









    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ
    غَفَّاراًا





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-25, 6:49 am


    بســم الله الـرحمــن الرحيــم

    السلام
    عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،



    كلمات في الاستغفار

    فضائله:

    1
    - أنه طاعة لله عز وجل.

    2 - أنه سبب لمغفرة الذنوب: " فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا
    رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراًا

    [نوح:10].

    3 - نزول الأمطار " يُرْسِلِ السَّمَاء
    عَلَيْكُم مِّدْرَاراً
    [نوح:11].

    4
    - الإمداد بالأموال والبنين " وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ
    [نوح:12].

    5 - دخول الجنات " وَيَجْعَل لَّكُمْ
    جَنَّاتٍ
    [نوح:12].

    6 - زيادة
    القوة بكل معانيها " وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ
    [هود:52].

    7 - المتاع الحسن " يُمَتِّعْكُم مَّتَاعاً
    حَسَناً
    [هود:3].

    8 - دفع البلاء" وَمَا كَانَ اللّهُ
    مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ
    [الأنفال:33].

    9
    - وهو سبب لايتاء كل ذي فضل فضله " وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ
    [هود:3].

    10 - العباد أحوج ما يكونون إلى الاستغفار، لأنهم يخطئون
    بالليل والنهار، فاذا استغفروا الله غفر الله لهم.

    11 - الاستغفار
    سبب لنزول الرحمة " لَوْلَا تَسْتَغْفِرُونَ اللَّهَ لَعَلَّكُمْ
    تُرْحَمُونَ
    [النمل:46].

    12 -
    وهو كفارة للمجلس.

    13 - وهو تأسٍ بالنبي ؛ لأنه كان يستغفر الله في
    المجلس الواحد سبعين مرة، وفي رواية: مائة مرة.




    - يروى
    عن لقمان عليه السلام أنه قال لابنه:

    ( يا بني، عوِّد لسانك:
    اللهم اغفر لي، فإن لله ساعات لا يرد فيها سائلاً ).


    -
    قالت عائشة رضي الله عنها:

    ( طوبى لمن وجد في صحيفته
    استغفاراً كثيراً ).


    - قال
    قتادة:

    ( إن هذا القرآن يدلكم على دائكم ودوائكم، فأما داؤكم
    فالذنوب، وأما دوائكم فالاستغفار ).


    -
    قال أبو المنهال:

    ( ما جاور عبد في قبره من جار أحب من
    الاستغفار ).


    - قال الحسن:

    ( أكثروا من الاستغفار في
    بيوتكم، وعلى موائدكم، وفي طرقاتكم، وفي أسواقكم، وفي مجالسكم، فإنكم لا
    تدرون متى تنزل المغفرة ).


    - قال
    أعرابي:

    ( من أقام في أرضنا فليكثر من الاستغفار، فان مع
    الاستغفار القطار )،
    والقطار: السحاب
    العظيم القطر





































    avatar
    د.ابراهيم الدابوقي
    المدير العام
    المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 4508
    نقاط : 14768
    العمر : 43
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف د.ابراهيم الدابوقي في 2010-03-25, 5:34 pm

    استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم






































    عجبتُُ لمن يبكي على موت غيره دموعاً
    ولا يبكي على موت قلبه دماً

    وأعجبُ من ذا ان رأى عيب غيرِهِ عظيماً
    وفي عينهِ عن عيبهِ عمى







    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12387
    العمر : 30
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2010-03-25, 7:04 pm

    الاستغفار



    فضل الأستغفار

    قال الله تعالى "والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون" آية 135 آل عمران. عن أسماء بن الحكم الفزاري قال سمعت عليا يقول إني كنت رجلا إذا سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثا نفعني الله منه بما شاء أن ينفعني به وإذا حدثني رجل من أصحابه استحلفته فإذا حلف لي صدقته وإنه حدثني أبو بكر وصدق أبو بكر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ما من رجل يذنب ذنبا ثم يقوم فيتطهر ثم يصلي ثم يستغفر الله إلا غفر الله له ثم قرأ هذه الآية (والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون). أخرجه أحمد والأربعة وصححه ابن حبان.

    وقال تعالى: "للذين اتقوا عند ربهم جنات تجرى من تحتها الأنهار خالدين فيها وأزواج مطهرة ورضوان من الله والله بصير بالعباد، الذين يقولون ربنا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وقنا عذاب النار، الصابرين والصادقين والقانتين والمنفقين والمستغفرين بالأسحار" آية 15-17 آل عمران.

    عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول من يدعوني فأستجيب له ومن يسألني فأعطيه ومن يستغفرني فأغفر له" رواه مسلم.

    وروى النسائي وأبو داود وابن ماجة والبيهقى عن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب" قال الحاكم: صحيح الإسناد. قال تعالى: "فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا" آية 11 نوح. وقال تعالى "وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين" آية 133 آل عمران.

    وقال تعالى (وما كان الله ليعذبهم وأنت فيهم وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون)، آية 33 الأنفال. وهذه الآية مؤذنة بالأمان من العذاب كما صرح بذلك الفخرالرازى.

    وكان على كرم الله وجهه يقول: العجب ممن يهلك ومعه النجاة، قيل وما هي: قال: الاستغفار. قاله فى فيض القدير.

    وورد في فضل الاستغفار آيات وأحاديث كثيرة:

    ففي حديث أبى سعيد الخدرى رضي الله عنه أن رسول الله قال: "إن الشيطان قال: وعزتك يا رب لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم, فقال الرب تبارك وتعالى: وعزتي وجلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني"، أخرجه أحمد وأبو يعلى والحاكم وقال صحيح الأسناد.

    وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: قال الله تعالى: "يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان فيك ولا أبالى، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالى, يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة" رواه الترمذي.

    وأخرج مسلم في صحيحه من حديث معرور بن سويد عن أبي ذر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يقول الله عز وجل من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها وأزيد ومن جاء بالسيئة فجزاؤه سيئة مثلها أو أغفر ومن تقرب مني شبرا تقربت منه ذراعا ومن تقرب منى ذراعا تقربت منه باعا ومن أتاني يمشي أتيته هرولة ومن لقيني بقراب الأرض خطيئة لا يشرك بي شيئا لقيته بمثلها مغفرة ".

    وروى البغدادى عن أنس قال كنا مع رسول الله النبي صلى الله عليه وسلم في مسير فقال: "استغفروا فاستغفرنا فقال أتموها سبعين مرة قال فأتممناها سبعين مرة فقال رسول الله النبي صلى الله عليه وسلم ما من عبد ولا امة استغفر في كل يوم سبعين مرة الا غفر الله له سبعمائة ذنب وقد خاب عبد أو امة عمل في اليوم والليلة أكثر من سبعمائة ذنب".

    وأخرج أحمد من طريق أخشن السدوسى قال: دخلت على أنس فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "والذي نفسي بيده أو قال والذي نفس محمد بيده لو أخطأتم حتى تملأ خطاياكم ما بين السماء والأرض ثم استغفرتم الله عز وجل لغفر لكم والذي نفس محمد بيده أو والذي نفسي بيده لو لم تخطئوا لجاء الله عز وجل بقوم يخطئون ثم يستغفرون الله فيغفر لهم".

    استغفار رسول الله صلى الله عليه وسلم

    قال البخاري: حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب عن الزهري قال: أخبرني أبو سلمة بن عبدالرحمن قال: قال أبو هريرة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "والله إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة". وفى حديث أنس "أنى لأستغفر الله في اليوم سبعين مرة"، رواه ابن حبان وابن ماجة.

    وأخرج ابن ماجة عن أبى هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم مائة مرة". قال الهيثمى حديث أبى هريرة صحيح ورجاله ثقات. وفى رواية أحمد والنسائى والطبرانى بلفظ "...فى كل يوم مائة مرة".

    قال حذيفة "كنت رجلا ذرب اللسان على أهلي قلت يا رسول الله قد خشيت أن يدخلني لساني النار، قال النبي صلى الله عليه وسلم: "فأين أنت من الاستغفار؟ إني لاستغفر الله في اليوم مائة مرة"؛ رواه أحمد والحاكم والنسائى وابن حبان.

    وعن أبى هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جمع الناس فقال: "يا أيها الناس توبوا إلى الله فإني أتوب في اليوم مائة مرة"؛ أخرجه مسلم والنسائى وأحمد

    وروى مسلم عن الأغر المزني الصحابي رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إنه ليغان على قلبي وإني لأستغفر الله في اليوم مائة مرة".

    وعن ابن عمر رضي الله تعالى عنهما، قال "كنا لنعد لرسول الله صلى الله عليه وسلم في المجلس الواحد مئة مرة: رب اغفر لي، وتب على، إنك أنت التواب الرحيم" رواه أبو داود وابن ماجة والترمذي وقال حديث حسن صحيح.

    الحض على الاستغفار والاكثار منه

    واخرج النسائى وابن ماجة عن عبدالله بن بسر قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "طوبى لمن وجد في صحيفته استغفارا كثيرا" قال الهيثمى إسناده صحيح ورجاله ثقات، وقال الأمام النووي: جيد الإسناد.

    وجاء في هذا المعنى حديث الزبير بن العوام أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من أحب أن تسره صحيفته فليكثر فيها من الاستغفار" رواه الطبراني في الأوسط ورجاله ثقات.

    وعن أبى هريرة قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن عبدا أصاب ذنبا وربما قال أذنب ذنبا فقال رب أذنبت وربما قال أصبت فاغفر لي فقال ربه أعلم عبدي أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ به غفرت لعبدي ثم مكث ما شاء الله ثم أصاب ذنبا أو أذنب ذنبا فقال رب أذنبت أو أصبت آخر فاغفره فقال أعلم عبدي أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ به غفرت لعبدي ثم مكث ما شاء الله ثم أذنب ذنبا وربما قال أصاب ذنبا قال قال رب أصبت أو قال أذنبت آخر فاغفره لي فقال أعلم عبدي أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ به غفرت لعبدي ثلاثا فليعمل ما شاء" رواه البخاري ومسلم.

    وعن علي بن ربيعة قال شهدت عليا أتي بدابة ليركبها فلما وضع رجله في الركاب قال بسم الله فلما استوى على ظهره قال الحمد لله ثلاثا ثم قال سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين [ إلى قوله ] وإنا إلى ربنا لمنقلبون ثم قال الحمد لله ثلاثا الله أكبر ثلاثا سبحانك إني ظلمت نفسي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ثم ضحك قلت من أي شيء ضحكت يا أمير المؤمنين قال رأيت النبي النبي صلى الله عليه وسلم صنع كما صنعت ثم ضحك فقلت من أي شيء ضحكت يا رسول الله قال إن ربك ليعجب من عبده إذا قال رب اغفر لي ذنوبي قال علم عبدي أنه لا يغفر الذنوب غيري", رواه الحاكم وأحمد والترمذى وقال حسن صحيح.

    وعن حديث عائشة رضي الله عنها عن النبي صل الله عليه وسلم كان يقول: "اللهم اجعلني من الذين إذا أحسنوا استبشروا، وإذا أساءوا استغفروا"، أخرجه أحمد وابن ماجة وابى يعلى.






































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-26, 8:02 am

    اللهم إني أستغفرك

    لكل ذنب

    خطوت
    إليه برجلي

    أو مددت إليه يدي
    .
    أو تأملته ببصري..

    أو
    أصغيت إليه بأذني.

    أو نطق به لساني


    أو أتلفت فيه ما
    رزقتني..

    ثم
    استعنت

    برزقك

    على

    عصيانك

    فسترته
    علي..

    وسألتك الزيادة

    فلم تحرمني



    ولا تزال
    عائداً علي بحلمك

    وإحسانك

    يا أكرم الأكرمين..





    اللهم إني أستغفرك


    من كل سيئة

    ارتكبتها
    في بياض

    النهار وسواد الليل

    في ملأ وخلاء

    وسر
    وعلانية

    وأنت ناظر إلي..





    اللهم إني أستغفرك من كل فريضة

    أوجبتها
    علي في

    آناء الليل والنهار

    تركتها خطأ أو عمدا

    أو
    نسيانا أو جهلا




    وأستغفرك من كل سنة من سنن

    سيد
    المرسلين وخاتم النبيين

    سيدنا محمد صلى الله

    وأله وسلم

    تركتها
    غفلة أو سهوا

    أو نسيانا أو تهاونا أو جهلا

    أو
    قلة مبالاة بها


    أستغفر الله .. وأتوب إلى الله.
    .
    مما
    يكره


    الله..

    قولا وفعلاً .. وباطنا
    وظاهراً

    أستغفر الله .. وأتوب إلى الله.

    دمتم من الذاكرين الله
    كثيرااااااااااااا





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-26, 8:02 am

    بســم الله الـرحمــن الرحيــم


    السلام
    عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،




    أوقات الاستغفار:


    الاستغفار مشروع في كل
    وقت،


    ولكنه يجب عند فعل الذنوب،


    ويستحب بعد
    الأعمال الصالحة، كالاستغفار ثلاثاً بعد الصلاة، وكالاستغفار بعد الحج وغير
    ذلك.


    ويستحب أيضاً في الأسحار، لأن الله تعالى أثنى على
    المستغفرين في الأسحار
    .



    صيغ الاستغفار:




    1 - سيد الاستغفار وهو
    أفضلها، وهو أن يقول العبد:



    ( اللهم أنت ربي لا
    إله الا أنت، خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من
    شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك عليّ وأبوء بذنبي، فاغفر لي، فإنه لا يغفر
    الذنوب إلا أنت ).



    2 - أستغفر الله.


    3
    - رب اغفر لي.



    4 - ( اللهم إني ظلمت نفسي فاغفر لي، فإنه
    لا يغفر الذنوب إلا أنت ).



    5 - ( رب اغفر لي وتب عليّ إنك
    أنت التواب الغفور، أو التواب الرحيم ).



    6 - ( اللهم إني
    ظلمت نفسي ظلماً كثيراً ولا يغفر الذنوب إلا الله، فاغفر لي مغفرةً من
    عندك، وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم ).



    7 - ( أستغفر الله
    الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ).




    فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا
    رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراًا





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-26, 11:07 am






    من
    عجائب الاستغفار


    من قصص بني
    اسرائيل انه عندما حل الجدب وانقطع المطر اختار سيدنا موسي

    عليه
    وعلي نبينا الصلاة والسلام سبعين من حكماء بني اسرائيل وخرجوا الي

    الخلاء
    للتضرع الي الله عز وجل لينزل عليهم المطر وتوقع سيدنا موسي ومن معه

    من
    الله الاجابة ولكن الله عز وجل لم يستجب فقال سيدنا موسي يا رب لم لم تجب

    دعاؤنا
    فقال الله عز وجل ان بينكم رجل عاص اخرجوه من بينكم حتي استجيب

    دعاؤكم
    فنادي موسي في اصحابه ان بينكم رجل عاص لابد ان يخرج حتي يستجيب الله لنا

    هنالك
    توجه
    الرجل العاصي بجميع جوارحه الي الله عز وجل مناجيا

    ومستغفرا ان يا
    رب استغفرك واتوب اليك فلا تفضحني

    فنزل
    المطر منهمرا

    فتعجب موسي وقال يا رب نزل المطر ولم يخرج الرجل
    العاصي فقال الله عز وجل

    يا موسي سترته وهو يعصاني ..... افضحه
    بعدما تاباليا واستغفرني .......


    اكثرو من الاستغفار





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-26, 11:08 am

    إلهي

    إلهي
    .. وخلاقي وحرزي وموئلي

    إليك لدى الإعسار واليسر أفزع

    إلهي ..
    لإن جلّت وجمّت خطيئتي

    فعفوك عن ذنبي أجل وأوسع

    إلهي .. ترى حالي وفقري وفاقتي

    وأنت
    مناجاتي الخفّية تسمع


    إلهي
    .. أجرني من عذابك إنني

    أسير ذليل خائف لك أخضع

    إلهي
    .. أذقني طعم عفوك يوم لا

    بنون ولا مالٌ هنالك ينفع

    إلهي
    .. ذنوبي جازت الطود وأعتلت

    وصفحك عن ذنبي أجل وأوسع






































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-27, 7:42 am

    فوائد الذكر



    1 - يطرد الشيطان.

    2
    - يرضي الرحمن.

    3 - يزيل الهم والغم.

    4 - يجلب البسط
    والسرور.

    5 - ينور الوجه.

    6 - يجلب الرزق.

    7 - يورث
    محبة الله للعبد.

    8 - يورث محبة العبد لله، ومراقبته، ومعرفته،
    والرجوع إليه، والقرب منه.

    9 - يورث ذكر الله للذاكر.

    10-
    يحيي القلب.

    11 - يزيل الوحشة بين العبد وربه.

    12 - يحط
    السيئات.

    13 - ينفع صاحبه عند الشدائد.

    14 - سبب لتنزّل
    السكينة، وغشيان الرحمة، وحفوف الملائكة.

    15 - أن فيه شغلاً عن
    الغيبة، والنميمة، والفحش من القول.

    16 - أنه يؤمَّن من الحسرة يوم
    القيامة.

    17 - أنه مع البكاء في الخلوة سبب لإظلال الله للعبد يوم
    القيامة تحت ظل عرشه.

    18 - الذكر أمان من نسيان الله.

    19 -
    أنه أمان من النفاق.

    20 - أنه أيسر العبادات وأقلها مشقة، ومع ذلك
    فهو يعدل عتق الرقاب، ويرتب عليه من الجزاء مالا يرتب على غيره.

    21 -
    أنه غراس الجنة.

    22 - يغني القلب ويسد حاجته.

    23 - يجمع على
    القلب ما تفرق من إرادته وعزومه.

    24 - ويفرق عليه ما اجتمع من
    الهموم، والغموم، والأحزان، والحسرات.

    25 - ويفرق عليه ما اجتمع على
    حربه من جند الشيطان.

    26 - يقرب من الآخرة، ويباعد من الدنيا.

    27
    - الذكر رأس الشكر، فما شكر الله من لم يذكره

    28 - أكرم الخلق على
    الله من لا يزال لسانه رطباً من ذكر الله.

    29 - الذكر يذيب قسوة
    القلب.

    30 - يوجب صلاة الله وملائكته.

    31 - جميع الأعمال ما
    شرعت إلا لإقامة ذكر الله.

    32 - يباهي الله عز وجل بالذاكرين
    ملائكته.

    33 - يسهل الصعاب ويخفف المشاق وييسر الأمور.

    34 -
    يجلب بركة الوقت.

    35 - للذكر تأثير عجيب في حصول الأمن، فليس للخائف
    الذي اشتد خوفه أنفع من الذكر.

    36 - سبب للنصر على الأعداء.

    37
    - سبب لقوة القلب.

    38 - الجبال والقفار تباهي وتبشر بمن يذكر الله
    عليها.

    39 - دوام الذكر في الطريق، والبيت والحضر والسفر، والبقاع
    تكثير لشهود العبد يوم القيامة.

    40 - للذكر من بين الأعمال لذة لا
    يعدلها لذة.





































    avatar
    نزار
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    المزاج
    عدد المساهمات : 304
    نقاط : 3751
    العمر : 37
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نزار في 2010-03-27, 5:13 pm

    مشكورة أخت وردة السلام
    ما شاء الله روعة
    ما قصرتي انتي والأخت نور الهدى
    جزاكن الله كل خير
    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12387
    العمر : 30
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2010-03-27, 5:18 pm


    من أسباب شرح الصدر

    لقد خلق الله الإنسان في هذه الحياة وهيّأ له من الأسباب والمسببات ما يضمن له صلاح حياته القلبية والبدنية، إن هو أحسن استغلالها وترويض نفسه عليها، فالإنسان في هذه الدنيا في مجاهدة مع أحوالها { لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي كَبَدٍ } [البلد:4] مكابدة لنفسه، ومكابدة لنزعات الشيطان، ومكابدة لمصاعب الحياة ومشاقها وأهوالها، يَغلبُ تارةً ويُغلبُ أخرى، يفرح ويحزن، يضحك ويبكي، وهكذا دواليك. فالحياة لا تصفو لأحد من أكدارها.

    يختلف الناس في خوض معتركها، يتعثر أقوام فيستبطئون ويبادر آخرون إلى جهاد أنفسهم فيعانون، وقد تعاودهم أكدار الحياة كرة بعد أخرى.

    وإن من أكدار الحياة حالة تنتاب كثيراً من الناس، بل لو قيل ( لا يسلم منها أحد ) لم يكن ذلك بعيداً، والناس فيها بين مستقل ومستكثر.

    إن ضيق الصدر وما ينتاب المسلم من القلق والأرق أحياناً، مسألة قد تمر على كل واحد منا، تطول مدتها مع قوم وتقصر مع آخرين.

    ترى الرجل إذا أصابته تلك الحالة كئيباً كسيراً تتغير حاله، وتتنكر له نفسه، قد يعاف الطعام والشراب، بكاء وحزن، وحشة وذهول، وقد تغلب أحدهم نفسه، فيشكو أمره إلى كل من يجالسه ويهاتفه، دون أن يجاهد نفسه طرفة عين.

    يراه جليسه ومن يشاهده فيرى عليه من لباس الهم والغم ما الله به عليم، يستسلم للشيطان بجميع أحاسيسه، فيُظهر لك من اليأس والقنوط والشكوى، ما يغلق أمامك الكثير من أبواب الفرج والتنفيس، حتى إن بعض أولئك يوغل في الانقياد لتلبيس الشيطان، ويكاد أن يقدم على خطوات تغير مجرى حياته، من طلاق للزوجة، وترك للوظيفة، وانتقال عن المنزل، وما يتبع ذلك، وقد يصل أمره إلى الإنتحار؛ مما يدل على عظم تلبيس إبليس عليه.

    إن للهمّ أسباباً حسّية ومعنوية، وقد يكون الهم مفاجئاً لصاحبه لا يعرف له سبباً.

    ان حالة ضيق الصدر تجعل العبد أحياناً حبيس الهواجس والوساوس ؛ فيبقى المسكين أسيراً لكيد الشيطان، مرتهناً بقوة تلبيسه عليه، وبضعف مجاهدته له.

    يتبع>>>





































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12387
    العمر : 30
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2010-03-27, 5:19 pm

    احبتي في الله

    ولما كان تلك الحالة تعتري كثيراً من المسلمين فتؤثر على عباداتهم وسلوكياتهم، ناسب أن يكون الكلام عن الأسباب التي تعين على انشراح الصدر، وتنقله من تلك الغشاوة التي أظلمت عليه، إلى حالة يشعر فيها بالراحة النفسية والطمأنينة القلبية.

    فيقال وبالله تعالى التوفيق:
    إن أسباب انشراح الصدر كثيرة، يكتفي في هذا المقام بذكر ثمانية أسباب منها، علها أن تكون شاملة لغيرها مما لم يذكر.

    السبب الأول: قوة التوحيد
    إن من أعظم الأسباب لشرح الصدر وطرد الغم، بل هو أجل الأسباب وأكبرها: قوة التوحيد وتفويض الأمر إلى الله تعالى، بأن يعتقد العبد اعتقاداً جازماً لا شك فيه ولا ريب، أن الله عز وجل وحده الذي يجلب النفع ويدفع الضر، وأنه تعالى لا رادّ لقضائه ولا معقب لحكمه، عدل في قضائه، يعطي من يشاء بعدله، ولا يظلم ربك أحداً. فعلى العبد أن يحرص على عمارة قلبه بهذه الاعتقادات وما يتبعها فإنه متى كان كذلك؛ أذهب الله غمه، وأبدله من بعد خوفه أمناً.

    قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى:
    ( فمحبة الله تعالى ومعرفته ودوام ذكره، والسكون إليه والطمأنينة إليه، وإفراده بالحب والخوف والرجاء والتوكل والمعاملة، بحيث يكون هو وحده المستولي على هموم العبد وعزماته وإرادته، هو جَنّةُ الدنيا، والنعيم الذي لا يشبهه نعيم، وهو قرة عين المحبين وحياة العارفين ). انتهى كلامه رحمه الله.

    السبب الثاني: حسن الظن بالله
    حسن الظن بالله تعالى، وذلك بأن تستشعر أن الله تعالى فارجٌ لهمك كاشفٌ لغمك، فإنه متى ما أحسن العبد ظنه بربه، فتح الله عليه من بركاته من حيث لا يحتسب،فعليك يا عبد الله بحسن الظن بربك ترى من الله ما يسرك، عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    { قال الله تعالى أنا عند ظن عبدي بي، إن ظن خيراً فله، وإن ظنّ شراً فله }
    [أخرجه الإمام أحمد وابن حيان]
    فأحسن ظنك بالله، وعلِّق رجاءك به، وإياك وسوء الظن بالله، فإنه من الموبقات المهلكات، قال تعالى:
    { الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءتْ مَصِيراً }
    [الفتح:6].

    السبب الثالث: كثرة الدعاء
    كثرة الدعاء والإلحاح على الله بذلك، فيا من ضاق صدره وتكدر أمره، ارفع أكف الضراعة إلى مولاك، وبث شكواك وحزنك إليه، واذرف الدمع بين يديه، واعلم رعاك الله تعالى: أن الله تعالى أرحم بك من أمك وأبيك وصحابتك وبنيك.

    عن عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه قال: قدم على النبي صلى الله عليه وسلم سبيٌ، فإذا امرأه من السبي تحلب ثديها تسقي، إذا وجدت صبياً في السبي أخذته فألصقته ببطنها وأرضعته، فقال النبي صلى الله عليه وسلم:
    { أترون هذه طارحةً ولدها في النار؟ }
    قلنا: لا، وهي تقدر على أن لا تطرحه. فقال :
    { الله أرحم بعباده من هذه بولدها }
    [أخرجه البخاري].

    السبب الرابع: المبادرة إلى ترك المعاصي
    تفقد النفس والمبادرة إلى ترك المعاصي ..
    أتريد مخرجاً لك مما أنت فيه وأنت ترتع في بعض المعاصي؟
    يا عجباً لك! تسأل الله لنفسك حاجتها وتنسى جناياتها !!!
    ألم تعلم هداك الله تعالى أن الذنوب باب عظيم ترد منه المصائب على العبد:
    { وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ}
    [الشورى:30]
    {أَوَلَمَّا أَصَابَتْكُم مُّصِيبَةٌ قَدْ أَصَبْتُم مِّثْلَيْهَا قُلْتُمْ أَنَّى هَـذَا قُلْ هُوَ مِنْ عِندِ أَنْفُسِكُمْ إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }
    [آل عمران:165].

    استسقى العباس بن عبد المطلب رضي الله تعالى عنه، فقال في دعائه:
    ( اللهم إنه لم تنزل عقوبة إلا بذنب ولا تنكشف إلا بتوبة ).

    قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى:
    ( وما يُجازى به المسيء من ضيق الصدر، وقسوه القلب، وتشتته وظلمته وحزازاته وغمه وهمه وحزنه وخوفه، وهذا أمر لا يكاد من له أدنى حس وحياة يرتاب فيه، بل الغموم والهموم والأحزان والضيق: عقوبات عاجلة، ونار دنيوية، وجهنم حاضرة. والإقبال على الله تعالى والإنابة إليه والرضى به وعنه، وامتلاء القلب من محبته، واللهج بذكره، والفرح والسرور بمعرفته: ثواب عاجل، وجنة وعيش لا نسبة لعيش الملوك إليه البتة... )
    [الوابل الصيب:104] انتهى كلامه رحمه الله تعالى.

    فبادر رعاك الله إلى محاسبة نفسك محاسبة صدق وإنصاف، محاسبة من يريد مرضاة ربه والخير لنفسه، فإن كنت مقصراً في صلاة أو زكاة أو غير ذلك مما أوجب الله عليك أو كنت واقعاً فيما نهاك الله عنه من السيئات، فبادر إلى إصلاح أمرك، وجاهد نفسك على ذلك، وسترى من الله مايشرح صدرك وييسر أمرك
    { وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ } [العنكبوت:69]
    { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ } [الطلاق:3،2]
    { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْراً } [الطلاق:4]
    { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْراً } [الطلاق:5].

    فبادر هداك الله إلى تقوى الله ولن ترى من ربك إلا ما يسرك بإذنه تعالى.

    قال الإمام ابن الجوزي:
    ( ضاق بي أمر أوجب غماً لازماً دائماً، وأخذت أبالغ في الفكر في الخلاص من هذه الهموم بكل حيلة وبكل وجه، فما رأيت طريقاً للخلاص، فعرضت لي هذه الآية: وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً فعلمت أن التقوى سبب للمخرج من كل غم، فما كان إلا أن هممت بتحقيق التقوى فوجدت المخرج... )
    [صيد الخاطر:153] انتهى كلامه.

    يتبع>>>





































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12387
    العمر : 30
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2010-03-27, 5:19 pm

    السبب الخامس: أداء الفرائض والمداومة عليها
    المحافظة على أداء الفرائض والمداومة عليها، والإكثار من النوافل من صلاة وصيام وصدقة وبر وغير ذلك، فالمداومة على الفرائض والإكثار من النوافل من أسباب محبة الله تعالى لعبده، عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    { إن الله قال: من عادى لي ولياً فقد آذنته بالحرب، وما تقرب إليّ عبدي بشيء أحب إليّ مما افترضته عليه، وما يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويده التي يبطش بها، وإن سألني لأعطينه، ولئن استعاذ بي لأعيذنه }
    الحديث [أخرجه البخاري].

    السبب السادس: مجالسة الصالحين
    الاجتماع بالجلساء الصالحين والاستئناس بسماع حديثهم والاستفادة من ثمرات كلامهم وتوجيهاتهم، فالجلوس مع هؤلاء مرضاة للرحمن، مسخطة للشيطان، فلازم جلوسهم ومجالسهم واطلب مناصحتهم، ترى في صدرك انشراحاً وبهجة ثم إياك والوحدة، احذر أن تكون وحيداً لا جليس لك ولا أنيس، وخاصة عند اشتداد الأمور عليك، فإن الشيطان يزيد العبد وهناً وضعفاً إذا كان وحيداً، فالشيطان من الواحد أقرب ومن الإثنين أبعد وليس مع الثلاثة، وإنما يأكل الذئب من الغنم القاصية.
    أن تحرص أعانك الله تعالى على عدم جلوسك وحيداً، فجاهد نفسك وغالبها على الإجتماع بأهل الخير والصلاح، والذهاب إلى المحاضرات والندوات، وزيارة العلماء وطلبة العلم فذلك يدخل الأُنس عليك؛ فيزيدك إيماناً وينفعك علماً.

    السبب السابع: قراءة القرآن
    قراءة القرآن الكريم تدبراً وتأملاً، وهذا من أعظم الأسباب في جلاء الأحزان وذهاب الهموم والغموم، فقراءة القرآن تورث العبد طمأنينة القلوب، وانشراحاً في الصدور
    { الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ }
    [الرعد:28].

    قال الإمام ابن كثير رحمه الله تعالى:
    ( أي تطيب وتركن إلى جانب الله، وتسكن عند ذكره وترضى به مولى ونصيراً، ولهذا قال تعالى { أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ أي هو حقيق لذلك }
    انتهى كلامه رحمه الله.

    فاحرص رعاك الله على الإكثار من تلاوته آناء الليل وأطراف النهار، وسل ربك أن تكون تلاوتك له سبباً في شرح صدرك، فإن العبد متى ما أقبل على ربه بصدق؛ فتح الله عليه من عظيم بركاته
    { يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاء لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ } [يونس:57]، { وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَاراً }
    [الإسراء:82].

    السبب الثامن: أذكار الصباح والمساء
    المداومة على الأذكار الصباحية والمسائية وأذكار النوم، وما يتبع ذلك من أذكار اليوم والليلة، فتلك الأذكار تحصن العبد المسلم بفضل الله تعالى من شر شياطين الجن والإنس، وتزيد العبد قوةً حسيّة ومعنوية إذا قالها مستشعراً لمعانيها موقناً بثمارها ونتاجها، ولتحرص رعاك الله على تلك الأذكار المتأكدة فيمن اعتراهم همّ أو غم..
    ومن ذلك ما أخرجه الشيخان عن عبدالله بن عباس رضي الله تعالى عنهما قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول عند الكرب:
    { لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب العرش العظيم، لا إله إلا الله رب السماوات ورب الأرض ورب العرش الكريم }
    وكذا ما أخرجه البخاري عن أنس رضي الله تعالى عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يكثر من قوله:
    { اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل... } إلى آخر الحديث.

    وعن عبدالله بن مسعود رضي الله تعالى عنه قال:
    كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا نزل به هم أو غم قال: { يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث }
    [أخرجه الحاكم].

    وعن أبي بكرة رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
    { دعوات المكروب: اللهم رحمتك أرجوا فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين وأصلح لي شأنه كله لا إله إلا أنت }
    [أخرجه أبو داود وابن حيان].

    وعن عبدالله بن مسعود رضي الله تعالى عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم:
    { ما أصاب عبداً هم ولا حزن، فقال: ( اللهم إني عبدك وابن عبدك ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري، وجلاء حزني وذهاب غمي )، إلا ذهب الله حزنه وهمّه، وأبدله مكانه فرحاً }
    [أخرجه أحمد في مسنده وابن حيان في صحيحه]
    إلى غير ذلك مما ورد من الأذكار في هذا الباب ونحوه.

    اللهم إنا عبيدك بنو عبيدك بنو إمائك، نواصينا بيدك، ماضٍ فينا حكمك، عدل فينا قضاؤك، نسألك بكل اسم هو لك، سمّيت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلوبنا، ونور صدورنا ويسر أمورنا، وهيء لنا من أمرنا رشداً.

    وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.





































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12387
    العمر : 30
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2010-03-27, 5:22 pm

    وســــائل التنقية

    قال تعالى:
    {وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَراً حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ}

    ومعنى طبتم أي : نُقيتم من المعاصى و الذنوب ...
    أى أنكم إذا لم تكونوا قد طبتم فلن تدخلوا الجنة

    وقال تعالى:
    {الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ طَيِّبِينَ يَقُولُونَ سَلامٌ عَلَيْكُمُ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ}

    أى أن شرط دخول الجنة أن نكون أنقياء من الذنوب ...
    ولكن كيف يكون ذلك .. وكلنا ذنوب و معاصى وأخطاء وغفلات؟؟...

    هل معنى ذلك أننا لن ندخل الجنة !!
    بكل تأكيد لن يدخل الجنة إلا الأنقياء فقط ...
    ولكن الله عز وجل برحمته الواسعة وضع لنا كرما منه وتفضلا ..

    أحد عشرة وسيلة للتنقية .. ينقينا الله بها .. لنقبل عليه كما يحب

    إذا نُقيت من الذنوب من خلال هذه المحطات... تعبر الصراط ...
    وإن كنت مازلت غير نقى ... فلن تستطيع عبوره..

    ومعنى ذلك أن تقذف في النار لتنقيك بأهوالها ..!
    وليس ذلك إلا للمسلم .. فالحمد لله حمدا كثيرا أن جعلنا مسلمين ..


    محطــات التنقية فى الدنيا

    1) التوبــة :
    التوبة عبادة و قربة قبل أن تكون إستعتابا ورجعة .. بل هى من أعظم العبادات وأجلها وأهمها ...

    يحتاجها السائر إلى الله في أول الطريق وسطه ونهايته بها ننال محبة الله تعالى كما قال سبحانه :
    {إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ}

    والتوبة تُغفر الذنوب كما قال تعالى :
    {وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ اهْتَدَى}

    والتوبة تُقلب السيئات إلى حسنات ...
    كما قال سبحانه وتعالى :
    {إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً}

    2) الاستغفار :
    الاستغفار عن الذنوب التى نتذكرها وما لا نتذكره ...

    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستغفر فى اليوم مائة مرة
    هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم ... أعلم الخلق بربه واتقاهم له ...
    وقد غُفر له ما تقدم من ذنبه و ما تأخر .. وهو مع ذلك أكثر الناس توبة واستغفارا ...

    يقول عليه الصلاة والسلام :
    "والله إنى لأستغفر الله وأتوب إليه فى اليوم أكثر من سبعين مرة"

    وقال ابن عمر رضى الله عنهما:
    " إنا كنا نعد لرسول الله صلى الله عليه وسلم فى المجلس الواحد :
    مائة مرة من قبل أن يقوم يقول: "رب اغفر لى و تب عليّ إنك أنت التواب الرحيم"

    3) الحسنات تمحو السيئات :
    عن أبى ذر بن جندب بن جنادة وأبى عبد الرحمن بن معاذ بن جبل رضى الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
    "اتق الله حيثما كنت واتبع السيئة الحسنة تمحوها وخالق الناس بخلق حسن "

    وكما قال تعالى :
    {وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين}

    لذلك يجب ألا نضيع أى فرصة خلال اليوم لاكتساب مزيد من الحسنات وما أكثر أعمال البر التي بين ايدينا وتنتظر همتنا ..
    مثل نوافل الصلوات _ بعد الفرائض _ .. و بر الوالدين ... قيام الليل .. الصدقات .. الذكر الكثير .. قراءة القرآن .. مساعدة الآخرين .. الحجاب ... إحسان العمل .. وغيرها .......

    4) مصائب مكفرة :
    يبتلى الله عباده بالمصائب لينقيهم و يطهرهم من الذنوب وليدخلهم الجنة وكثير منا للأسف يتعامل مع المصائب بشعار :
    ( لماذا يارب .. اشمعنى أنا !! ).. ومثلها من كلمات لا تجوز ..

    هذه هي محطات التنقية في الدنيا ..
    فمن لم يتب من ذنوبه .. ولم يستغفر .. ولا قام بعمل حسنات كثيرة .. ولم يبتليه الله بمصائب مكفره ..
    أى لم ينُقى فى الدنيا .. فإن له فرصة أخرى للتنقية فى القبر ...

    ... يا لروعة هذا الدين العظيم ...

    يتبع>>>





































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12387
    العمر : 30
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2010-03-27, 5:22 pm

    محطات التنقية فى القبر .. 5) صلاة الجنازة : العبرة فى الصلاة ليست بعدد المصلين وإنما بالمؤمنين الصالحين .. فلنحاول جمع الصالحين فى صلاة الجنازة ... فدعاء المؤمنين الصالحين لأخيهم المتوفى ينقيه ... مات و ما زال ينقي من الذنوب. 6) فتنة القبر : سؤال الملكين ... ما ربك؟ ... ما دينك؟ ... ماذا تقول فى الرجل الذى بعث فيكم؟ ... وخوفك و أنت واقف بين يديهم ... ووحدتك فى القبر ... وظلمة القبر ... وخوفك والقبر يقفل عليك ... كل ذلك تنقية للذنوب. والأهم من هذا تثبيت الله لك في هذا الموقف العصيب ... 7) ما يهديه إليك الأحباء من هدايا : المسلم يموت و ما زال يكتسب حسنات تكفر عنه .. وينقى بفضل هذه الهدايا التي تصل إليه ... وبإجماع علماء الأمة يصل للميت الحج والعمرة و الدعاء. وعن أبى هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث : صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له " إذا كنت تحب شخص قد مات .. قم بأداء عمرة له أو حج عنه .. أو أخرج عنه صدقة من مالك الخاص ... وكلما كانت الصدقة أنفع للمجتمع ثوابها يزيد .. وثق أنك أنت أيضا ستأخذ ثواب على هذا العمل . يتبع>>>





































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-28, 10:40 am

    الله الله الله

    رووووووووووووووووووووعه ربنا يبارك فيكي





































    avatar
    شمس الحرية
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    المزاج
    عدد المساهمات : 421
    نقاط : 3846
    العمر : 34
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف شمس الحرية في 2010-03-28, 5:29 pm

    مشكورتان أختي وردة السلام ونور الهدى
    ماشاءالله روعة
    الله يبارك فيكن يا رب ويبعد كل سوء عنكن
    يا رب
    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-03-30, 11:57 am

    اللهم امييييييييييييييييييييييييين

    مشكووووووووره اختي وجدان

    مشكووووووووور اخي نزار على المرور الجميل

    حفظكم الله تعالى من كل سوء يااااااااااارب





































    avatar
    وردة السلام
    المشرف العام
    المشرف العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 1538
    نقاط : 8259
    العمر : 31
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    020 رد: هيااااا بنا نؤمن ساعه ....

    مُساهمة من طرف وردة السلام في 2010-04-03, 7:31 am

    استعدواااااااااااااااااااااااا

    بعد ان نظفنا ثوبنا من ادناسه

    سننطلق الى تزيينه بالتسبيح للملك في ملكوته






































      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-12-14, 12:07 pm