¨•.•`¤¦¤( ? منتدى رنيم الشبابي )¤¦¤`•.•`¨



لمقترحاتكم وتعليقاتكم
¨•.•`¤¦¤( ? مقترحات و آراء الزوار ? )¤¦¤`•.•`¨




لا تستطيع نسخ المعلومات ما لم يكن لديك حساب في منتدى رنيم الشبابي

¨•.•`¤¦¤( ? منتدى رنيم الشبابي )¤¦¤`•.•`¨


    لا تـتـهـميني بـذنـوبــهم .. !!

    شاطر
    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12547
    العمر : 31
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    017 لا تـتـهـميني بـذنـوبــهم .. !!

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2011-06-18, 6:20 pm

    إن كانت خاطره فعش بها نصـاً . وإن كانت أشبه بالمقال فأطلق لذوقك بداخلها العنان .

    إهداء : لكٍ إنتي فقط إنتي . لأنك أتيتٍ بوقت كنت أجهز به ملابس الأماني والحلم . لاستودعها بحقائب اليأس والمستحيل .


    مدخل : إنه سٌبـــــــات . يطلب المغفره !



    في إزدحام هذه الحياه ولجتها . في طلباتها ومعايشتها . في سنين العمر التي تتناقض وتخبرنا بنقصها بأنها غيرت بعض الملامح
    بوجوهنا . وبأنها تجرأت على بعض الشعر وغيرت لونه !يسقط من أحلامنا من أمانينا الكثير ونستغني عن الكثير .
    شيء يسقط بدرايتنا . ونتركه غير آبهين بإلتقاطه وإعادته !
    شيء نحن من تنازل عنه ونرميه حتى لا يثقل علينا . بهذا الطريق الطويل الذي تطول بنا دروبه .
    شيء يسقط ولا نتذكر ما هو الذي سقط ولا أين سقط . ولا حتى لماذا سقط . ألم أخبركٍ طويل جداً هذا الطريق ووعر
    كم هو قاسي مهلك . هو طريق غير سوي .
    ربما يعتليك سؤال ! وكأن لسان حالك يقول . ألا يوجد أمل ؟ هل الى هذا الحد يصل القنوط ؟
    يا سيدتي : بعض البشر لهم حسنات بحياتنا ولهم كرامات . ولهم أفضال مهما قسوا علينا عاجلاً أم آجلاً لا ننكرها . فهم على الرغم من هذا يكونون
    أشبه " بالمناره " التي تسهر طوال ليلها لتخبر أولئك الضائعين
    وتقول لهم : هنا اليابسه ! هنا الحياه ! أليس بهذا أمل ؟ " المناره " يا سيدتي لا تتكلم . كي تنادي ولا يوجد لها ذراع لتلوح للتائهين به . فقط نورها مبعث للأمل
    وإنتٍ يا سيدتي وجودك بحياته أشبه بتلك " المنـاره " !




    يا سيدتي :
    هل أخبرتكٍ عن شيء أخر ؟ هل أخبركٍ ؟ وما عسا أن أقول . هي المراكب حين تغادر المرافيء لا تحزن على ساعه أو يوم فراق
    ولا تستبيح مساحاتها جيوش الشوق .برغم أنها مسافره الى الغامض الغريب البعيد . ولا تملك حق العوده الا بالوعد المجهول ! كذلك نحن حين نخرج من دواخلنا
    من أعماقنا من سحيق الذات نخرج وكأن لم يتعلق بكلماتنا . بأفعالنا
    بأفعالنا شيء من تلك العتمه من تلك الممرات !

    أنا لا أعلم يا سيدتي فأنا حين أكثر التجوال بذاتي . أجدها وكأنها ممرات . كأنها متاهات . وكل أمنيه غرفه . وكأن الأحلام أمست طوابق !
    هو بالنسبه له أشبه بمبني كثيره هي أدواره .كثيره هي الغرف والممرات به
    وأنتٍ هل تتأتي صور مخيلتك بنفس ألواني ؟
    سيدتي : كثيراً ما نهرب من دواخلنا . من فكره يجب التفكير بها وحل أحجيتها !!
    من ذكرى مؤلمه ترادونا الحين بعد الحين !
    من فعل ندمنا على إرتكابه . من خطأ كنا نستطيع إصلاحه وتركنا الخطأ يعبث به !
    لذلك نحن نهرب من ذواتنا . نهرب بأحاديثنا بأغانينا حتى أمسينا نجيد الهرب وإمتطاء سروج الإبتسامه الصفراء !
    حتى وإن كانت من شفاهنا ولنا موجهه !

    هل تعلمين لماذا نهرب ؟؟
    نعم نهرب لأننا لا نجيد مواجهه الذات ! لا نستطيع مجابهتها . لومها مؤلم وعتبها قاسي !
    لذلك أنا اليوم وبساعتي وبلحظتي هارب مني لكٍ !
    مستجير بكٍ حتى وإن كنت بقسوه الذات .
    لأني أحلم بذاتي بكٍ ومعكٍ أحلم بكٍ لذاتي . هل أجد بين ذراعيك عذر للفقد ؟؟


    سيدتي :
    إن للكتابه طعم يقيد الكبار ويعطي الحريه للصغار !
    وما أصعب تلك الحروف التي تخرج على شاكله جرعات مخففه للآلام . الكتابه مؤلمه .
    الكتابه كما أسلفت . أشبه بذرف الدموع !
    يوجد هناك من بكي حزن .
    يوجد هناك من بكي ألم .
    يوجد هناك من بكي قهر .

    وهذه هي حال الكبار ومن أخبرتكٍ عنهم !

    ويوجد من بكي فرح . وهو الصغار وحين أقول صغار . هنا لا أقصد عدد سنين العمر !!

    هي الدموع يا سيدتي رسائل معبره ! لكن لمن ؟ أرسلت لمن ؟ تخاطب من ؟
    حين تكون الرساله موجهه لشخص ما وتسقط في ( بريد الشخص الخطأ ) في الغالب تكون الرساله مدعاه للضحك !
    نعم يا سيدتي للضحك . لانه لم يسأل . لم يكرر السؤال . لم يقرأها بشعور أخر .لم يقرأها بنفس شعور من أرسلها !


    حين نكتب الرساله تكون الحروف الجمل الأفكار بداخل السطور أكثر غرابه !لذلك تكون مدعاه للضحك .
    أو ربما تكون للحروف أحكام مقضيه . مثل أمنيه " نحن بدل إنتٍ أو أنا " .
    حين نكتب يا سيدتي . ربما ننطلق بخطى لا تؤدي الى الطريق الذي أردنا !
    حين نكتب يا سيدتي . ربما نطقنا بشيء أوصدنا عليه باب الكتمان !
    حين نكتب يا سيدتي . ربما فتحنا النوافذ على جزء كبير من خصوصيتنا . من أسرارنا !
    " لا يهم هكذا الكتابه أصدق " . أوليس الصدق مطلب ؟؟
    أوليس الصدق هو الرجل الهدف الذي دائماً الكل مجند للبحث والعثور عليه ؟
    حين نكتب يا سسسسسسسسيدتي ربما نخطي وربمـــــــــــا نصصصصصصصصيب !!



    يا سيدتي :
    هكذا أنا .. أحاول أن أجمع حياتي بكٍ . ربما لم ذلك ما نويت وأردت !!
    وأعود لأقول : حتى الأماني مسافات ومحطات متجده !
    أسمحي لقولي . أشعر وكأن مشاعري تتجرأ ! هذه لي . هذه ليس لي . وليس هذا بدليل إني بليد مشاعر . كي أقول ما أقول وكأنها حروف هاربه من مذكرات دفاتر الحزن
    أو حروف دميت ونزفت . ولا هي كلمات عابره في لحظه " غياب "
    الغياب . الغياب
    كم من المراره بهذه الكلمه يا سيدتي ؟؟
    الغياب .. ذلك المسمى الذي يعبث به الكثير متجاهلين كم هو خطر دامي ! لا يسقيط الا أقراح الألم .
    الغياب .. ليس لعبه بيد طفله تلعو بها حتى تمل . ثم تركنها أو ترميها بذلك المكان الذي شعرت به الممل .
    الغياب .. حين يؤذن له بالتحرك . يكون أشبه بالبرد الصقيع الذي يجلس على النوافذ متى تفتح ! وحين تفتح له النوافذ يتسابق ليغزونا بدايه من أطرافنا
    حتى يستقر بالقلب .
    الغياب .. هو ذلك الصقيع المنتظر على النوافذ
    الغياب .. منهك . مهلك !


    يا سيدتي :
    ذات مساء قالت له بنبره حزينه وبصوت متحشرج . خالطته الظنون والشكوك !
    ذهبت تسأله بسؤال أشبه بـ" الإتهــام " وكأنها الواثق من كل حرف يجول بمجره سؤالها !
    قالت له : قالوا عنـك .. ! ثم سكتت تبحث عن رده الفعل بين تفاصيل وجهه ونظراته !
    وهو مبتسماً ماذا قالوا ؟
    وبطريقه رمي الحروف على عجل وتخلص منها وإن تزاحمت فوق الشفاه
    قالت : قالوا بأنك محترف عشق وتتسيد كل إدراك ينتج . وأن ألف قلب ضاع مساره بفلك قلبك .وبأنه هناك الكثير من القلوب التي لا زالت تسبح على مداره
    وبأن الحب أداتك . والعشق شعارك .
    وبأنك تملك سيل جارف ونهر من الكلمات العذبه ! وبأنك مطيل البحث عن قلب تريده ينصهر ليتشكل كما أحببت !
    هو .. يعقد حاجبيه إشمئزازاً . ويرفعهما . بذهول بكل مراحل الدهشه . ويضع سبابته على شفاهها وكنه لا يريدها أن تكمل!
    يضغط على شفتاها بـأصبعه وبكل ثقه يقول : وهل صدقتي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    تبعد أصبعه عن شفتيها بخجل ممتليء حسره ووجع . بصوت يتكسر وكأنه يندم على هروب ذلك السؤال من حناياه .
    بلمعه دمعه حزينه متأخره بمقلتيها وكأنها لا تريد سماع تلك الإجابه . لربما مؤلمه تصعق القلب وتجرعه سكرات الموت .
    قالت له نعم .. (( صدقـــــــتهم فيمــــــا يـقـولون ويدعـووون )) .
    صمت يدوي بالمكان بصمت . يخرس صوت الريح . سكت وسكتت كل شيء صامت .
    البرد يغزو المكان . الكفوف . الشفاه هو لا يسمع ألا خفقات قلبه بوريده الأقرب لأذنيه !
    يطأطأ رأسه ويترك أصابعه الأربعه . تسافر بشعره برحله أشبه بالرحيل للعوده !
    قال : يا سيدتي من يسأل المولد الجديد أين كنت ؟
    يا سيدتي من يسأل الرضيع ماذا فعلت ؟
    يا سيدتي : أن كنت كما قالوا وادعو سيل أو نهر . فكم قاذورات جرف معه السيل في رحلته الى البحر ؟؟ وإن كنت نهر فكم " جُنب " توضأ وشرب من هذا النهر ؟؟
    السيل والنهر مياه جاريه . وأحمد ربي إنهم لم يقولوا بأني مياه راكده !

    إذاً كفى يا سيدتي .. صمتكٍ هنا أجمل من حديثك بلسان سواد قلوبهم . فلا " تحدثيني بعيوبهم تلك التي يهاجموني بها !


    " ولاء " .. معكٍ ولكٍ الحديث يطول ولا يمل . لكٍ كل هذا كان من أجل . أجل تلك الأماني
    لا تصدقيني . لست مجبره على تصديقي ولكن لا تقاطعيني
    فقط دعيني أتكلم
    النعاس غالب يا سيدتي أعياااااااااااااااااااااااااني !






    مخرج : إن كان هناك مدخل تستطيع أن تخرج منه . ستقدم لي معروفاً !





































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    الوفاء طبعي
    عضونشيط
    عضونشيط

    عدد المساهمات : 22
    نقاط : 2583
    العمر : 42
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    017 رد: لا تـتـهـميني بـذنـوبــهم .. !!

    مُساهمة من طرف الوفاء طبعي في 2011-06-20, 3:58 am

    يسعدني جدا ان اكون اول الماريت على هذه الكلمات وهذا المقال
    نعم هناك الكثير جدت لهم معان جميلة بحياتنا وهم فعلا منرات شامخة لا تنسى
    صدقتي وسلمتي بالاختيار الجميل
    لكي كل الاحترام
    avatar
    د.ابراهيم الدابوقي
    المدير العام
    المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 4508
    نقاط : 14928
    العمر : 44
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    017 رد: لا تـتـهـميني بـذنـوبــهم .. !!

    مُساهمة من طرف د.ابراهيم الدابوقي في 2011-06-20, 3:18 pm

    مشكورة على الطرح الرائع المميز

    يعطيك
    الله الف عافية على الطرح


    تحياتي لك






































    عجبتُُ لمن يبكي على موت غيره دموعاً
    ولا يبكي على موت قلبه دماً

    وأعجبُ من ذا ان رأى عيب غيرِهِ عظيماً
    وفي عينهِ عن عيبهِ عمى







    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12547
    العمر : 31
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    017 رد: لا تـتـهـميني بـذنـوبــهم .. !!

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2011-07-13, 10:45 pm








































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان
    avatar
    شمس الحرية
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    المزاج
    عدد المساهمات : 421
    نقاط : 4006
    العمر : 35
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    017 رد: لا تـتـهـميني بـذنـوبــهم .. !!

    مُساهمة من طرف شمس الحرية في 2011-07-23, 5:39 pm

    طرح في غاية التميز والجمال
    سلمت أناملك نور الهدى
    كل الاحترام لكي اختاه


    avatar
    نور الهدى
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    المزاج
    عدد المساهمات : 3434
    نقاط : 12547
    العمر : 31
    mms
    الأوسمة التي حصل عليها العضو

    017 رد: لا تـتـهـميني بـذنـوبــهم .. !!

    مُساهمة من طرف نور الهدى في 2011-07-24, 9:29 pm

    يسلمووووو للمرور المميز والرائع






































    سـألـونـي مـــا اســمــك ؟ قلت : الأسماء لامعنـى لهـاعنـدي ...
    سـألـونـي عـــن عـمــري ؟ قـلــت : لـحـظـة وجــــودي ...
    سـألـونـي عـــن عـمـلـي ؟ قلت :ازرع الطيبة والإحسان واداوي من كان مجرووح ولا انتظر من احد مداوتي في جرحي ...
    سـألـونـي عـــن عطري ؟ قلت الكلمة الطيبة ...
    سالوني عن طولي ؟ قلت عزة نفسي اعلو بها عتاب السماء...
    سالوني عن وزني ؟ قلت عند الشدائد جبل و في الفرح ريشة...
    سالوني عن عنواني ؟
    قلت عابر سبيل بلا عنوان

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-05-23, 5:00 pm